ألبيت/ مقالات
حُبِّي الأول والأخير شعر كمال ابراهيم

غازَلْتُهَا فِي لَيْلٍ مُقْمِرٍ مُنيرْ رَأيْتُهَا تُشِعُّ نُورًا كالصُّبْحِ تَحْمِلُ آمالًا وَتَبْشِيرْ. حَبيبَتِي سَامَرَتْنِي فِي غَسَقِ الدُّجَى فَفَاحَ العِطْرُ مِنْهَا وَالعَبيرْ، حَبيبَتِي يا مُهْجَةَ القَلْبِ يا حُبِّيَ الأوَّلَ والأخِيرْ، أهْوَاكِ بِكُلِّ جَوَارِحِي أهْوَاكِ بِدِينِي وَإيمَانِي بقَلْبِيَ المُتَيَّمِ الكَبيرْ، أنتِ وَحْيِي وَفِكْرِي، أنتِ شِعْرِيَ المُهَذَّبْ...

مُتيَّمَة شعر كمال ابراهيم

سألتُكِ " مِنْ أينَ هذا الجَمَالُ !" فقُلْتِ " إنهُ بدعَةُ الخالِقِ المَعْبُودْ ، مُطرِبَةٌ أنا حُسْنِي هَدِيَّةُ الرَّبِّ وَصَوْتِيَ يُطْرِبُ النايَ والعُودْ. شَرْقِيَّةٌ أنا أصْلِي الشَّهامَةُ والكَرَمُ المَعْهُودْ، إني أعْشَقُ الشِّعْرَ والغناءَ أعشَقُ العَتابا والميجنا والقُدودْ . عَرَبِيَّةُ أنا مِنْ بِلادِ الشّامِ وَمَجْدِي لِبَنِي قَحْطَانَ يَعُودْ. إنِّي أعْشَقُ الليْلَ والضُّحى...

اشتاقُ اليكِ شعر كمال ابراهيم

اشتاقُ اليكِ كَشَوْقِ الصَّحارِي للمَطَرْ كشَوْقِ العاشِقِ للسَّهَرْ أهواكِ ولا أرضى سِوَاكِ أنتِ لَيلِيَ والقَمَرْ. يا حبيبةَ العُمْرِ يا سَكْرَتِي في لِقائِيَ المُنْتَظَرْ. قابِلِينِي إني مُتَيَّمٌ لا أريدُ الهَجْرَ ، يا مُهْجَةَ القَلْبِ يا مُتْعَةَ البَصَرْ. اريدُكِ جَنْبِيَ أشعِلِينِي ، أحرِقِينِي بالمُخْتَصَرْ. اسكُبِي الخَمْرَ في كَأسِيَ المُعَطَّرْ أنا الصَّبُّ الوَلُوعُ، أنا...

اليكم قصيدة الشاعر كمال ابراهيم

" النّصْرَة " طُغمَةُ الكفرِ والشر شعر كمال ابراهيم كلابُ " النّصْرَةِ " جُرْذانُ هذا العَصْرِ أنجَاسٌ مَناكِيدُ، ارهَابُهُمْ في نَسْلِهِمْ يَسْرِي والكُفْرُ في عِرْقِهِمْ ترْدِيدُ يَقْتُلُونَ الأبرِياءَ في "حَضَرِ" الصُّمُودِ بِمَنْ فِيهِمِ الأطْفالُ والشُّيُوخُ الأجاوِيدُ. يا مَنْ تَدَّعونَ النّصرَةَ أنتم بُغاةُ هذا الزَّمانِ والكُفْرُ عِنْدَكُمْ تَجْدِيدُ. الفُسْقُ مَرْهُونٌ فِي...

الهوية القومية واضطهاد الأقليات

*العديد من الأقليات تعيش بظروف العنف والقمع وعلى رأسها الشعب الكردي، الشعب الفلسطيني، المسيحيون في العالم العربي، مسلمي الروهينا وغيرهم * ظاهرة الانشغال بالهوية القومية، وتطوير خطاب سياسي حول الهوية القومية، يمكن رصده في الفكر السياسي، منذ 300 سنة على الأقل، وهي بارزة بحدة في الأدبيات السياسية المعاصرة التي تختص في حل النزاعات الاثنية والقومية والدينية. وقد أصبح هذا الموضوع يثير اهتمام الباحثين بفعل...

ما المطلوب لتشجيع الدولة لتشغيل العرب من خلال استغلال المناقصات!

أقرت دولة إسرائيل، في إطار "قانون خدمات الدولة (تعيينات)" عام 2000 الواجب الدستوري بضمان "التمثيل اللائق" في صفوف العمال في جميع المستويات المهنية في سلك خدمات الدولة. هذ الواجب نصّ على ضمان التمثيل اللائق للمواطنين العرب، وقد وضعت الحكومة حينها، هدف أن يصل تمثيل العرب إلى 10% مع حلول العام 2012، كما قامت بتحديد وظائف مخصصة لمرشحين عرب، وقدمت محفزات مثل المساهمة في دفع إيجار الشقة لتقليل تأثير العامل الجغرافي،...

احمد حسين .. مبدع لم ينصفه النقد في حياته، فهل ينصفه التاريخ في موته ؟!

الشاعر والقاص والأديب والمفكر الفلسطيني احمد حسين ، ابن قرية مصمص ، الذي فقدناه بالأمس القريب ، وصاحب النشيد الهجري والهوية الكنعانية ، يعد احد الأسماء المهمة ذات الخصوصية المتفردة على لوحة الابداع الادبي الفلسطيني العام ، وفي التاريخ الأدبي الشعري والثقافي والوطني الملتزم ، الذي امسك بخيوط القصيدة الجمالية الرائعة المغايرة الرافضة الحادة الى حد السكين . فهو صوت فكري شجاع خصب متوقد متميز بنقائه الثوري...

اليكم قصيدة الشاعر كمال ابراهيم :

استَوَيْتُ مِنْ حُبِّي لَكِ يا شَمْعَةً أشعَلَتْ حَنِينِي فانتَشَيْتْ وَاكْتَوَيْتْ. أنتِ حُبِّيَ المُسْتَعِرْ نارًا وَجَمْرْ فيهِ البشاشَةُ والهَناءْ وحُبُّ آدَمَ لِحَوَّاءْ. عَلِّمِينِي العَوْمَ في بَحْرِنَا الزَّاخِرْ مَوْجًا وَهَدِيرْ، أنقِذينِي مِنَ الغَرَقْ فالحُبُّ قَطَّعَ أنفاسِي والصَّبْوُ دَمِّي وَإحْسَاسِي يا تاجَ وَطَنيِ المُنْتَصِرْ أنتِ إلهيَ في حُلُمِي الجَمِيلْ أنتِ...

الشاعر الاعلامي كمال ابراهيم في مداخلة وقصيدتان عبر راديو صدى الجبل في موضوع الخجل

أطلَّ الشاعر الإعلامي كمال ابراهيم الليلة الماضية في مداخلة عن موضوع " الخجل ومدى تأثيره على شخصية صاحبه " ضمن سهرة الخميس في البث المباشر عبر راديو المغتربين " صدى الجبل " الذي يبث من الامارات العربية المتحدة مع المذيع ابن السويداء ، مجد تركي حمزة . وقد أنهى كمال ابراهيم مداخلته بقصيدتين غزليتين . نترككم والمداخلة عبر الفيديو التالي :

اليكم قصيدة الشاعر كمال ابراهيم

في نشوة السهر شعر كمال ابراهيم ليلاهُ ما هذا الجمالُ في ليلِيَ الطويلْ! الفجرُ يُسامِرُنِي والقَمَرْ، أناجِي حُبَّكِ وَقَدَّكِ النَّحِيلْ تُلَذِّذُنِي نَشْوَةُ السَّهَرْ. أناجيكِ بقلبِيَ المُتْعَبِ العَلِيلْ أنْ تَسْكُبي الخَمْرَ في ثَغْرِيَ الباسِمِ المُشتَاقْ للمْسَةِ ثغرِكِ في رَوْضَةٍ غَنَّاءْ، هناكَ نُداعِبُ الليلَ والنُّجومْ نَشْدو مَعَ الفَجْرِ...

  لَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌ وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌ  وهيب نديم وهبة

لَا الْبَحْرُ سَجَّادَةٌ وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةٌ وَيعودُ لِي كَمَا كَانَ. لَا الْبَحْر سَجَّادَةْ.. وَلَا عَيْنَاكِ يَمَامَةْ.. هِي الْأرْضُ، وَخَفَقَهُ قلْب، وَجناحُ طَائِرٍ، وَسَمَاء وَاسِعَةٌ رَحْبَةٌ، رهبةٌ وَقَدَاسَةٌ. لَمْ يَبْق مَنِ الطَّيْرِ سِوَى الْجناحِ وَمِنْ الْقلْبِ سِوَى خَفَقَانِ رُعْب وَالْأرْض مَزْرُوعَة دِماء.. وَالسَّمَاءُ رَحْبَة.. اُنْظُرْ !! إرفَعْ رَأْسَكَ...

السلامة والصحة المهنية (בטיחות וגיהות תעסוקתית)  كمال مصطفى علي

السلامة والصحة المهنية: هي علم مهم جدا يهدف إلى حماية العاملين بالمصانع ومنشآت العمل من الحوادث المحتملة التي قد تسبب إصابات للعامل أو وفاته لا قدر الله وأيضاً أضرار أو تلف لممتلكات المنشأة. وهذا العلم يترسخ بعدة معايير واشتراطات يجب إتباعها للحفاظ على سلامتنا وسلامة من حولنا وكما يقال "السلامة للجميع" فيقصد هنا أنها مسؤولية الجميع وتكاتفهم ليعيشوا في بيئة عمل آمنة ومُطمئنة. السلامة والصحة المهنية تدخل...

اليكم قصيدة الشاعر كمال ابراهيم :

ألا تَعْلَمْ ألا تَعْلَمْ يا صَدِيقِي أنَّ عَيْشَنَا صارَ نَكَدْ فيهِ الحِقْدُ مُسَيْطِرٌ والناسُ أعْياهَا الحَسَدْ لا أمْنَ ولَا استِقرارَ والقِرْدُ أضحَى أَسَدْ. يا لَتعاسَةِ الوالِدِ يا لَشَقاوَةِ الوَلَدْ، القَتْلُ في وَطَنِي مُنْتَشِرٌ، خازوقٌ دُقَّ وَوَتَدْ مِنْ ايلاتَ الى صَفَدْ، في الأقصَى باتَ الشَّعْبُ مُنْتَفِضًا وفي القُدْسِ خِلافٌ في كُلِّ جُمُعَةٍ وسَبْتٍ وَأحَدْ ناشَدْتُكَ...

اليكم قصيدة الشاعر كمال ابراهيم

كلما غازلتُكِ شعر كمال ابراهيم صوتُكِ عندما ينادينِي يرِنُّ في أذُنِي كصوْتِ طائِرِ الحَسُّونْ لا أجِدُ أجْمَلَ مِنْ نَغَمَاتِهِ وَلَحْنِهِ الحَنُونْ، كُلَّما غازَلْتُكِ زادَ عُمْرِي سِنينْ، يطِيرُ النُّعاسُ مِنْ جَفنِي يَنْتابُنِي هَمْسُ السُّكُونْ. حَبيبَتِي يا مُهجَةَ القَلْبِ العَلِيلْ يسْحَرُنِي سَوَادُ عَيْنَيْكِ وَرِمْشُكِ الكَحِيلْ. ما هذا الضّياعُ ما هذا الكَلَفُ الجَمِيلْ...

وَجد  شعر كمال ابراهيم

يغازِلُنِي طيْفُكِ عِشقًا وَحَنِينْ سَأحفَظُ حُبِّي لَكِ طولَ سِنِينْ بادِلِينِي الشَّوْقَ يا عَشِيقَةَ عُمْرِي يا زَهْرَةَ الياسَمِينْ، إني أحِبُّكِ في حَرِّ تموزَ وَفِي بَرْدِ تِشْرِينْ. لا تَبْخَلِي عَلَيَّ فقلبِي مُتَيَّمٌ بالوَجْدِ يَلينْ، حُبُّكِ يَقتُلُنِي كَحَدِّ السَّيْفِ والسِّكِّينْ اياكِ أنْ تتَراجَعِي عَنْ حُبِّنا كَيْ لا أكونَ خائبًا حزينْ. أهواكِ مدى العمر ِ يا مَنْ جعلتُ...